• Tuesday, 21 May 2024
logo

التحول الرقمي في حكومة إقليم كوردستان.. نحو تحسين جودة حياة المواطنين وزيادة فرص التنمية

التحول الرقمي في حكومة إقليم كوردستان.. نحو تحسين جودة حياة المواطنين وزيادة فرص التنمية

الرقمنة هي عملية تحويل المعلومات من شكل تناظري إلى شكل رقمي، مما يسهل تخزينها ونقلها ومعالجتها وتحليلها باستخدام الأجهزة الالكترونية، وتساهم الرقمنة في تحسين كفاءة وجودة وإبداع العمليات والخدمات والمنتجات في مختلف المجالات، مثل التعليم والصحة والصناعة والتجارة والإدارة وغيرها.

وفي هذا السايق، يعبر مصطلح ‹الحكومة الرقمية› عن استخدام التكنولوجيا الرقمية من قبل الحكومات لتحسين تقديم الخدمات العامة للمواطنين والشركاء والموظفين، حيث تهدف الحكومة الرقمية إلى زيادة الشفافية والديمقراطية والشمولية والابتكار في عملية صنع القرارات وتنفيذها.

في إقليم كوردستان، تسعى الحكومة إلى تطبيق مبادئ الرقمنة والحكومة الرقمية في مختلف قطاعاتها، بهدف تحسين جودة حياة المواطنين وزيادة فرص التنمية.

وقد أطلقت حكومة إقليم كوردستان العديد من المبادرات في مجال الرقمنة والتحول الرقمي لتحقيق هذه الأهداف، منها:

- انطلاق العمل بالنظام الالكتروني للشركات بين حكومة إقليم كوردستان والحكومة الاتحادية، بهدف تسهيل المعاملات بين المديرية العامة للتنمية الصناعية في أربيل وبغداد.

- إطلاق بوابة خدمات حكومة إقليم كوردستان، التي توفر خدمات الكترونية للأفراد والشركات والمنظمات في مجالات مثل الهجرة والجنسية والتعليم والصحة والضرائب وغيرها.

- إنشاء دائرة الإعلام والمعلومات، التي تعمل على صياغة استراتيجية للإعلام والمعلومات لحكومة إقليم كوردستان ونشاطات وزاراتها ودوائرها كافة.

- نظام رقمي لضبط المنافذ الحدودية: وهو نظام يهدف إلى تنظيم حركة المسافرين من وإلى إقليم كوردستان، من خلال استخدام تقنية التعرف على الوجه والبصمة والباركود، ويساعد هذا النظام على تسهيل إجراءات السفر وزيادة الأمن والسلامة والشفافية.

- بوابة خدمات حكومة إقليم كوردستان: هي بوابة الكترونية توفر خدمات حكومية متنوعة للأفراد والشركات والمنظمات في مجالات مثل الهجرة والجنسية والتعليم والصحة والضرائب وغيرها، وتساعد هذه البوابة على تبسيط الإجراءات وتوفير الوقت والجهد والمال.

- مركز البيانات الأول لحكومة إقليم كوردستان: هو مركز يضم أجهزة وبرامج وشبكات متطورة لتخزين وإدارة وتحليل البيانات الحكومية، ويعتبر هذا المركز أساساً رقمياً داعماً لجميع القطاعات الحكومية لتحسين جودة الخدمات وترسيخ الشفافية وإنهاء البيروقراطية.

- نظام جديد لتسجيل الشركات الكترونياً: هو نظام يهدف إلى تسهيل عملية تأسيس وتسجيل الشركات في إقليم كوردستان، من خلال استخدام نظام موحد لإصدار التراخيص والشهادات. يساهم هذا النظام في دفع عجلة التطور الاستثماري في الإقليم.

- نظام التأشيرة الالكترونية: هو نظام يهدف إلى تسهيل قدوم السياح والأجانب لإقليم كوردستان، من خلال تقديم طلبات التأشيرة عبر الإنترنت والحصول على الموافقة بشكل سريع، ويساعد هذا النظام على تعزيز قطاع السياحة في الإقليم.

ووفق خبراء ومختصين، توفر خطوات التحول الرقمي التي أنجزتها حكومة إقليم كوردستان، والخطط والبرامج التي تسعى إلى تطبيقها في هذا السايق، العديد من المزايا والإمكانات للإقليم، من بينها:

- سهولة الوصول إلى المعلومات:
إذ أنه من خلال الرقمنة، يمكن للمواطنين والشركات الحصول على المعلومات التي يحتاجونها من خلال الانترنت أو الهاتف المحمول أو أي جهاز الكتروني آخر، مما يوفر الوقت والجهد والمال.

- تحسين جودة الخدمات:
من المعلوم أنه من خلال الحكومة الرقمية، يمكن لحكومة إقليم كوردستان تقديم خدمات أفضل للأفراد والشركات من خلال تبسيط الإجراءات وزيادة الدقة والسرعة والأمان في معالجة المعاملات.

- زيادة الشفافية والديمقراطية:
من خلال الحكومة الرقمية، يمكن لحكومة إقليم كوردستان زيادة مشاركة المواطنين في عملية صنع القرارات وتنفيذها من خلال تزويدهم بالبيانات المفتوحة وإشراكهم في التشاورات والتصويتات الالكترونية.

- تعزيز الابتكار والتنافسية:
من خلال الرقمنة، يمكن لحكومة إقليم كوردستان دعم قطاعاتها الاقتصادية من خلال تشجيع استخدام التكنولوجيا الرقمية في تطوير المنتجات والخدمات وتحسين جودتها وزيادة فرص التصدير.

ولا تزال في جعبة الكابينىة التاسعة لحكومة إقليم كوردستان المزيد من المشاريع والخطط المستقبلية في مجال الرقمنة والتحول الرقمي، منها:

- استراتيجية التحول الرقمي:
تم الإعلان عن هذه الاستراتيجية في 19 تشرين الأول 2022، بالتعاون مع المملكة المتحدة، وهي استراتيجية تهدف إلى تحويل حكومة إقليم كوردستان إلى حكومة رقمية متطورة ومبتكرة وشاملة وديمقراطية، من خلال تطبيق خارطة طريق تحدد الأهداف والأولويات والمؤشرات والمشاريع والشركاء في مجال الرقمنة.

- نظام رقمي لإدارة المستندات:
هو نظام يهدف إلى تحسين عملية إدارة المستندات الحكومية، من خلال استخدام نظام موحد لإنشاء وتخزين وتبادل وتتبع وأرشفة المستندات الالكترونية، ويساعد هذا النظام على زيادة الكفاءة والأمان والشفافية في معالجة المعاملات الحكومية.

- نظام رقمي لإدارة المشاريع:
هو نظام يهدف إلى تحسين عملية إدارة المشاريع الحكومية، من خلال استخدام نظام موحد لتخطيط وتنفيذ ومراقبة وتقييم المشاريع الالكترونية، ويساعد هذا النظام على زيادة الفعالية والجودة والابتكار في تنفيذ المشاريع الحكومية.

- برنامج دعم قطاع التكنولوجيا:
هو برنامج يهدف إلى دعم قطاع التكنولوجيا في إقليم كوردستان، من خلال تقديم التمويل والتدريب والإرشاد والترويج للشركات والرواد والطلاب في مجال التكنولوجيا، ويساهم هذا البرنامج في تعزيز الابتكار والتنافسية في قطاع التكنولوجيا.

ولا يزال هناك المزيد من المبادرات والبرامج المتعلقة بالرقمنة والتحول الرقمي في الطريق.

Top