• Thursday, 13 June 2024
logo

الصين تدعو لوقف الهجمات على السفن المدنية في البحر الأحمر

الصين تدعو لوقف الهجمات على السفن المدنية في البحر الأحمر

دعا وزير الخارجية الصيني وانغ يي إلى وقف الهجمات على السفن المدنية، والحفاظ على أمن الملاحة البحرية في البحر الأحمر، وذلك خلال لقائه مع نظيره اليمني الدكتور شائع الزنداني الثلاثاء في بكين.

وأوضح الدكتور الزنداني في تصريح خاص لـ«الشرق الأوسط» أن مباحثاته مع نظيره الصيني تركزت على الوضع في اليمن، وأمن البحر الأحمر، إلى جانب تداعيات العدوان الإسرائيلي على غزة.

وأضاف: «الجانب الصيني أكد دعم مجلس القيادة الرئاسي وأهمية إحلال السلام في اليمن، كما أبدى استعداده لتقديم مساعدات في المجالات الاقتصادية والتنموية».

وتعد الزيارة الأولى من نوعها لمسؤول يمني بهذا المستوى لبكين منذ عام 2014، حيث وقّع الزنداني خلالها اتفاقية مع «وكالة التنمية الصينية» بنحو 50 مليون يوان (6.9 مليون دولار أميركي).

وأشار وزير الخارجية اليمني إلى أنه بحث مع نظيره الصيني «العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وما أوقعه من جرائم جسيمة بحق المدنيين»، مجدداً «موقف اليمن الثابت تجاه القضية الفلسطينية العادلة، ودعم حقوق الشعب الفلسطيني، وحل الدولتين».

وألقى الوزير الزنداني الضوء على «تهديدات ميليشيات الحوثي الإرهابية لأمن البحر الأحمر، وطُرق الملاحة الدولية»، محذراً من تداعيات ذلك وانعكاسه على ارتفاع أجور النقل، والتأمين، وارتفاع أسعار السلع وتأثير ذلك سلباً على الوضع الاقتصادي والمعيشي لليمنيين.

كما بحث الوزيران خلال جلسة مباحثات رسمية، «مجالات التعاون بين البلدين الصديقين، وسبل تعزيزها وتنميتها، وتنسيق مواقف الجانبين إزاء القضايا ذات الاهتمام المشترك، وإحياء أعمال لجنة التشاور السياسي بين وزارتي خارجية البلدين، وتبادل زيارات الوفود في مختلف المجالات».

ووضع الزنداني نظيره الصيني، «في صورة آخر تطورات الأوضاع على الساحة اليمنية، والجهود التي تبذلها القيادة السياسية ممثلة بالرئيس رشاد العليمي، وأعضاء مجلس القيادة، لإيقاف الحرب، وإنهاء المعاناة الإنسانية، والتوصل إلى حل سلمي للأزمة اليمنية».

وعبّر الدكتور شائع عن «تقدير اليمن لموقف الصين الثابت تجاه اليمن وقيادته الشرعية، ودعمها لجهود عملية السلام»، مثمناً مساعدات الحكومة الصينية في شتى المجالات، وخصوصاً ما تقدمه وزارة الخارجية الصينية من دورات تدريبية للكادر الدبلوماسي، والمساهمة في تجهيز مبنى وزارة الخارجية وشؤون المغتربين في العاصمة المؤقتة عدن.

من جانبه، جدد وزير الخارجية الصيني «موقف بلاده الثابت تجاه اليمن وأمنه وسيادته وسلامة أراضيه، ودعمها لمجلس القيادة الرئاسي والحكومة والشعب اليمني»، وفقاً لما نقلته وكالة «سبأ» الرسمية.

وأبدى وانغ يي استعداد الحكومة الصينية، «للعمل من أجل تطوير علاقات التعاون الثنائي بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات»، مجدداً التأكيد على دعم الجهود الأممية الرامية لإيجاد حل سياسي شامل في اليمن، وداعياً في الوقت نفسه إلى وقف الهجمات على السفن المدنية، والحفاظ على أمن الملاحة البحرية في البحر الأحمر.

ومن المنتظر أن يشارك الوزير الزنداني في أعمال الدورة العاشرة للاجتماع الوزاري لـ«منتدى التعاون العربي - الصيني» التي تستضيفها العاصمة الصينية بكين.

 

 

 

الشرق الاوسط

 

 

Top