• Thursday, 22 February 2024
logo

نهرو رواندزي: وزارة النفط العراقية تكبدت خسائر فادحة جراء تعليق تصدير نفط كوردستان

نهرو رواندزي: وزارة النفط العراقية تكبدت خسائر فادحة جراء تعليق تصدير نفط كوردستان

 أكد نائب رئيس لجنة النفط والغاز في مجلس النواب العراقي نهرو رواندزي، اليوم الاثنين، أن وزارة النفط الاتحادية تكبدت خسائر فادحة جراء تعليق تصدير نفط إقليم كوردستان.

وقال نهرو رواندزي في مقابلةٍ : إنه "لو كان إقليم كوردستان يُصدِّرُ نفطه إلى الخارج، لما كانت هناك حاجة لأن تُرسل بغداد أموالاً إلى الإقليم، إضافةً إلى أن إيرادات كوردستان كانت ستدخل الخزينة الاتحادية".

وأشار إلى أن "وزيرا الخارجية والطاقة التركيان على اتصالٍ دائم مع الحكومة العراقية وإقليم كوردستان لاستئناف تصدير النفط"، مبيناً أن "تعليق التصدير مشكلةٌ سياسية لا لوجستية".

وأوضح أن "إقليم كوردستان على استعدادٍ لاستئناف تصدير نفطه وليس لديه أية مشكلة، إلا أن القضية الخلافية بين العراق وتركيا، بشأن مبلغ تعويض العراق من قِبل تركيا".

وبخصوص إرسال النفط الأبيض إلى مواطني كوردستان، قال رواندزي، إنه "تقرر تخفيض اللتر الواحد من النفط الأبيض من 500 دينار إلى 250 دينار، لكننا اعترضنا على هذا المبلغ أيضاً، وطالبنا بتخفيضه إلى 150 دينار، وفي حال لم تتم الاستجابة لمطلبنا سنُسجِّلُ شكوىً لدى المحكمة الاتحادية".

وأضاف: "بشكلٍ عام، طلبنا من بغداد إرسال ثلاثة ملايين لترٍ من النفط الأبيض إلى إقليم كوردستان كمرحلةٍ أولى، وفي حال تمت الموافقة على الطلب يوم غدٍ الثلاثاء، فإنه سيدخل حيّز التنفيذ خلال الأسبوع المُقبل".

وحول إيقاف توزيع مادة البنزين بسعر 750 ديناراً للتر الواحد في كوردستان، أكد أن "مشكلة البنزين المُسعَّر بـ 750 ديناراً مشكلةٌ مؤقتة، وسيتم حلها خلال اليومين المقبلين، ولن يمر هذا الأسبوع دون مُعالجتها".

وبيّن أن "الخطاب الذي وجهناه إلى الحكومة الاتحادية تضمن المطالبة بتأمين النفط الأبيض والبنزين لإقليم كوردستان".

وشدد على أنه "لا يجوز أن يكون سعر البنزين في إقليم كوردستان مختلفاً عن العراق"، موضحاً أن "سعر اللتر الواحد للبنزين في العراق يبلغ 450 دينار".

وذكر أن "وزارة النفط العراقية طالبت بشكلٍ رسمي من وزارة الثروات الطبيعية إرسال البيانات عن المركبات في كوردستان لتحديد كمية البنزين التي سيتم إرسالها إلى الإقليم".

 

 

 

كوردستان24

Top