• Wednesday, 12 June 2024
logo

كل ما تريد معرفته عن "حب الشباب".. الأسباب والعلاج

كل ما تريد معرفته عن

يطلقون عليها في معظم دول العالم" البثور"، وكذلك "حب الشباب"، وهي المشكلة الأكبر في حياة الملايين من المراهقين والمراهقات، والأمر هنا لا يتعلق بمشكلة صحية فحسب، بل إن لـ"حب الشباب" تأثيره النفسي "السلبي" على المراهقين، خاصة أن هذه المرحلة العمرية ترتبط ببداية الشعور بالذات، والاهتمام "الجنوني" بالمظهر المثالي.

مهما كان المسمى أو التعريف الذي تستخدمه، فإن هذه الكتل الصغيرة الموجودة على الجلد، وخاصة في الوجه، والتي يعرفها الأطباء باسم "حب الشباب"، فإنها حقيقة من حقائق الحياة بالنسبة لمعظمنا، خاصة في فترات المراهقة.

ما هو "حب الشباب"؟
حب الشباب هو حالة جلدية شائعة تحدث عند انسداد بصيلات الشعر تحت الجلد، و الزيت الذي يحمي الجلد من الجفاف، وخلايا الجلد الميتة تسد المسام، مما يؤدي إلى تفشي الآفات، والتي تسمى عادة البثور أو حب الشباب.

وهنا نواجه سؤالاً.. ما هذا الطفح الجلدي؟
هو باختصار المادة الزيتية التي تسبب حب الشباب، والمفاجأة أنها نفس المادة التي تساعد الأطفال على الانزلاق بسهولة أكبر عند الولادة، واللافت أن هذه البقع أو البثور "الحبوب" تجعل المراهقين أقل رغبة في نظر أقرانهم، وتؤثر سلباً عليهم، وفقاً لتقرير نشرته "ايه بي سي" الأسترالية.

وبغض النظر عن الفرضيات الخيالية، ما الذي نعرفه حقًا عن البثور وما الذي يسببها؟ والأهم: هل يجب أن نزيلهم "نفرقعهم" يدوياً أم لا؟

من أين تأتي البثور؟
البثرة هي في الأساس بصيلة شعر مسدودة بالبكتيريا والخلايا الميتة، وكذلك بالسائل الدهني الذي يسمى يسمى الزهم تنتجه غدة متصلة بالمسام، والبكتيريا التي تساهم في ظهور حب الشباب هي ساكن طبيعي لبصيلات الشعر لدينا.- الرؤوس البيضاء: المسام المسدودة المغلقة
- الرؤوس السوداء: المسام المسدودة المفتوحة
- نتوءات صغيرة حمراء اللون ومؤلمة
- البثرات (المعروفة أيضًا باسم الرؤوس الصفراء): وهي تحتوي على صديد عند أطرافها
- الكتل الكبيرة والصلبة والمؤلمة تحت الجلد
-الكتل المؤلمة المليئة بالقيح تحت الجلد
وفي بعض البثور، مثل تلك المليئة بالقيح والصديد، تتكاثر البكتيريا عندما تتغذى على الزهم الزائد، وهنا تتفاقم المشكلة.

ما الذي يحدث؟
يبدأ الجهاز المناعي في الجسم في إرسال خلايا الدم البيضاء، حيث تبتلع البكتيريا وتهضمها، ثم تموت، ويوضح البروفيسور سنكلير أنه مع تراكم خلايا الدم البيضاء الميتة، فإنها تشكل رأسًا مصفرًا.

يطلق البروفيسور سنكلير على هذه البثور الالتهابية اسم "الرؤوس الصفراء" أو البثرات، إنها مجرد عنصر واحد في قائمة كاملة من البثور، وبعضها لا ينطوي على التهاب، مثل الرؤوس السوداء.

الرؤوس السوداء يساء فهمها كثيرًا. غالبًا ما يُنظر إليها على أنها علامة على بشرة قذرة، لكن لونها الداكن هو ببساطة تغير في لون قلب البثرة، التي تكون مفتوحة للهواء وتتحول إلى اللون الأسود عند تعرضها للأكسجين.

يقول البروفيسور سنكلير: "لذلك عندما تضغط على رأس أسود، يكون المليمتر الأول أسود اللون والباقي بلون كريمي".

لماذا حب الشباب يرتبط بفترة المراهقة؟
السبب الأكثر شيوعًا لحب الشباب هو البلوغ، وذلك بفضل تدفق الهرمونات الجنسية التي تسمى الأندروجينات في سن المراهقة، ويقول البروفيسور سنكلير إن كل مراهق في جميع أنحاء العالم تقريبًا يعاني من مستوى معين من حب الشباب.

مضيفاً :"لا أعتقد أن هناك أي مجموعة عرقية على هذا الكوكب بمنأى عن حب الشباب الشائع لدى المراهقين."، يتم إنتاج الأندروجينات من قبل الذكور والإناث، وهي تحفز إنتاج الزهم الذي يعتبر أساسيًا في تكوين البثور.

في حين أن حب الشباب عادة ما يختفي بحلول الثلاثينيات من العمر، فإن بعض الأشخاص يتأثرون جيدًا في الأربعينيات والخمسينيات من العمر.

التغيرات الهرمونية الناجمة عن الدورة الشهرية أو الحمل أو الأدوية التي تحتوي على الهرمونات يمكن أن تسبب حب الشباب أيضًا. وهناك أدلة على أن التوتر يمكن أن يزيد الأمر سوءًا عن طريق تنشيط جهاز المناعة .

هل حب الشباب وراثي؟
تم ربط عدد كبير من الجينات بحب الشباب، وهناك أدلة على أن المجموعات العرقية ذات البشرة الداكنة أكثر عرضة للإصابة بحب الشباب من غيرها، لكن، يقول البروفيسور سنكلير، إن إمكانية وراثة هذا الأمر أم لا ليس بالأمر السهل.

مضيفاً:"هناك العديد من العوامل التي تؤثر على قابلية الإصابة به".

وإذا كنت تشعر بأنك تصاب بمزيد من البثور عندما يكون الجو حارا، فقد تكون هناك بعض الأدلة التي تدعم ذلك ، لكن البروفيسور سنكلير يحذر من أن الناس يمكن أن يخطئوا في فهم الطفح الحراري على أنه بثور، ما يمكن أن يزيد من خطر حب الشباب هو تلوث الهواء، وانسداد مسام الجلد.

هل تتسبب الشوكولاته في حب الشباب؟
ربما سمعت عن دور الأطعمة المختلفة في تفاقم حب الشباب، لكن الأدلة العلمية غالبا ما تكون ضئيلة أو غير واضحة، ولكن يظل ما يتردد في هذا الإطار أقرب إلى الإرث الاجتماعي، على سبيل المثال، في حين أن الشوكولاتة كانت مسببًا مشتبهًا به لحب الشباب لعقود من الزمن، إلا أنه لا يوجد إجماع على أنها السبب.

الدراسات التي تشير إلى أن تجنب الحليب أو اتباع نظام غذائي يحتوي على الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي المنخفض (تلك التي ليس لها تأثير يذكر على مستويات السكر في الدم) يمكن أن تقلل من خطر حب الشباب هي أيضًا غير حاسمة في هذه المرحلة.

يقول البروفيسور سنكلير: "لا توجد بيانات ذات معنى تشير إلى أن الطعام له تأثير، وأن تعديل نظامك الغذائي يمكن أن يعالج حب الشباب لديك بشكل مفيد".

ومع ذلك، يقول :"إذا قال لي المريض.. في كل مرة أتناول فيها الشوكولاتة أو أتناول الدجاج المقلي، أحصل على البثور، فإنني أقول له ... إذا كان هناك طعام وجدته يسبب حب الشباب بشكل مباشر، فمن المنطقي أن تتجنبه".

ما هو العلاج الفعال؟
من بين مجموعة المنتجات التي تدعي أنها تمنحك بشرة خالية من البثور، يقول البروفيسور سنكلير إن بعضها فقط يفي بوعوده باستمرار، وبالنسبة للحالات الخفيفة من حب الشباب، فإنه يوصي بالمنتجات الموضعية التي تحتوي على البنزويل بيروكسايد، وهي مادة كيميائية موجودة منذ نصف قرن ويمكن شراؤها بدون وصفة طبية من الصيدلية.

ويضيف البروفيسور سنكلير أنه اعتمادًا على حساسية بشرتك، قد تستفيد بشكل أفضل من منتج على شكل جل أو كريم أو غسول، ولسوء الحظ، يعد التخلص من الرؤوس السوداء أو الحالات الخطيرة من حب الشباب أكثر تعقيدًا، وقد يتطلب وصفة طبية.

بالنسبة لحب الشباب الالتهابي، يميل الأطباء إلى وصف دواء إيزوتريتنون (على سبيل المثال، رواكوتان)، الذي يقلل من كمية الزهم التي تتراكم في مسام الجلد.

ولكن في حين أن الإيزوتريتنون يمكن أن يقلل من الندبات، فإن بعض الأشخاص يعانون من آثار جانبية من هذا الدواء، بما في ذلك الصداع وتفجر الجلد، وشددت دراسة حديثة على تحذيرات مفادها أنه يجب على النساء استخدام وسائل منع الحمل عند استخدام الدواء لأنه مرتبط بتشوهات خلقية خطيرة.

إذا كنت غير قادر على تناول الإيزوتريتينوين، أو كنت قلقًا بشأن آثاره الجانبية، فقد يتم وصف دورة طويلة الأمد من المضادات الحيوية بدلاً من ذلك.

هل يجب أن نتخلص من الحبوب والبثور بأيدينا؟

إذا تركت البثور دون تدخل، فسوف تنفجر وتشفى من تلقاء نفسها، لكن هذا لا يمنعنا من محاولة التعجيل بها، وتشير الأبحاث إلى أن البشر ينجذبون إلى فقع البثور لدرجة أن فعل ذلك ينشط مركز المتعة في الدماغ لدى البعض.

على الرغم من أن الأمر قد يكون مرضيًا لـ "فرقعة pleuk"، إلا أن القيام بذلك قد يزيد الأمور سوءًا، ويمكن أن يسمح للبكتيريا غير الصديقة بالدخول، مما يؤدي إلى تفاقم الالتهاب، ويجعل من الصعب شفاء البثور دون ترك علامات على وجهك.

وإذا كان عليك القيام بذلك، فإليك نصيحة البروفيسور سنكلير، حيث يؤكد:"إذا كان لديك بثرة ناضجة تمامًا وجاهزة للإزالة، فلا بأس من الضغط عليها طالما توقفت عند رؤية الدم لأول مرة، ثم قم بتغطية البثرة بشريط لاصق صغير الحجم حتى لا تميل إلى التقاط القشرة التي تتشكل بعد ذلك."

يقول البروفيسور سنكلير إذا واصلت النقر والضغط بعد سحب الدم، فقد تحدث ضررًا يؤخر الشفاء ويمكن أن يؤدي إلى تندب، ويضيف: "بعبارة أخرى، من المهم أن تعرف متى تتوقف".

 

 

 

ايلاف

Top