• Saturday, 22 June 2024
logo

إيران وإسرائيل... تبادل تحذيرات بـ«رد مباشر»

إيران وإسرائيل... تبادل تحذيرات بـ«رد مباشر»

تبادلت إيران وإسرائيل على أعلى المستويات، أمس، التهديدات والتحذيرات برد مباشر، في إطار تداعيات الغارة الجوية التي استهدفت مجمع السفارة الإيرانية في دمشق، الأسبوع الماضي، وأسفرت عن مقتل جنرالات في «الحرس الثوري»، في تصعيد كبير للعدوتين المتنافستين بالمنطقة.

وقال المرشد الإيراني علي خامئني في خطبة صلاة عيد الفطر، إن «الكيان الصهیوني أخطأ بهجومه على مبنی القنصلیة الإیرانیة في دمشق. القنصليات والسفارات في أي دولة هي بمثابة أراضٍ لتلك الدولة، الهجوم على قنصليتنا يعني الهجوم على أراضینا».

 
وأضاف خامنئي في الخطبة التي بثها التلفزيون الحكومي مباشرة: «يجب أن يعاقب هذا الكيان وسيعاقب». وفي لقطة لافتة، بث التلفزيون صورة قائد الوحدة الصاروخية لـ«الحرس الثوري» أمير علي حاجي زاده، وهو يبتسم.

وسرعان ما جاء الرد الإسرائيلي على لسان وزير الخارجية يسرائيل كاتس، الذي كتب على منصة «إكس» باللغتين العبرية والفارسية: «إذا شنّت إيران هجوماً من أراضيها فسترد إسرائيل وتشن هجوماً في داخل إيران».

وقالت وكالة «تسنيم» التابعة لـ«الحرس الثوري»، إن تهديد كاتس «يهدف إلى ثني إيران عن الرد»، وحذّرت: «إذا ردت إسرائيل فستفعّل جبهة المقاومة بأكملها». وأضافت أن «طريقة وتوقيت الهجوم على الكيان الصهيوني سريان للغاية».

 

 

 

الشرق الاوسط

Top