• Friday, 01 March 2024
logo

آثارها تعادل تدخين 15 سيجارة يومياً... الوحدة تمثل تهديداً صحياً عالمياً

آثارها تعادل تدخين 15 سيجارة يومياً... الوحدة تمثل تهديداً صحياً عالمياً

أعلنت منظمة الصحة العالمية، أن الشعور بالوحدة يمثل تهديداً صحياً عالمياً ملحاً، حيث قال الجراح الأميركي العام: إن آثارها على الوفيات تعادل تدخين 15 سيجارة يومياً، وفقاً لصحيفة «الغارديان».

وقد أنشأت منظمة الصحة العالمية لجنة دولية معنية بهذه المشكلة - بقيادة الجراح الأميركي العام، الدكتور فيفيك مورثي، ومبعوثة الاتحاد الأفريقي للشباب، تشيدو مبيمبا - تضم 11 من المدافعين والوزراء الحكوميين.

ويأتي ذلك بعد أن أوقفت جائحة «كوفيد - 19» النشاط الاقتصادي والاجتماعي؛ مما أدى إلى زيادة مستويات الوحدة، ولكن أيضاً وسط وعي جديد بأهمية هذه القضية. وسيستمر عمل اللجنة لمدة ثلاث سنوات.

قالت مبيمبا: «الوحدة تتجاوز الحدود وتصبح مصدر قلق عالمياً للصحة العامة؛ مما يؤثر على كل جانب من جوانب الصحة والرفاهية والتنمية... العزلة الاجتماعية لا تعرف عمراً ولا حدوداً».

والمخاطر الصحية سيئة مثل تدخين ما يصل إلى 15 سيجارة يومياً، وحتى أكبر من تلك المرتبطة بالسمنة والخمول البدني، وفقاً لمورثي.

وبينما يُنظر إلى الوحدة في كثير من الأحيان على أنها مشكلة بالنسبة للبلدان المتقدمة، قال مورثي: إن معدلات واحد من كل أربعة من كبار السن الذين يعانون العزلة الاجتماعية متشابهة في جميع مناطق العالم.

عند كبار السن، ترتبط الوحدة بزيادة خطر الإصابة بالخرف بنسبة 50 في المائة وزيادة خطر الإصابة بمرض الشريان التاجي أو السكتة الدماغية بنسبة 30 في المائة.

لكنه يفسد أيضاً حياة الشباب. يعاني الوحدة ما بين 5 و15 في المائة من المراهقين، وفقاً لأرقام من المرجح أن تكون أقل من الواقع. وفي أفريقيا، يعاني الوحدة 12.7 في المائة من المراهقين مقارنة بـ5.3 في المائة في أوروبا.

الشباب الذين يعانون الوحدة في المدرسة هم أكثر عُرضة للتسرب من الجامعة. ومن الممكن أن يؤدي ذلك أيضاً إلى نتائج اقتصادية أسوأ؛ قد يؤدي الشعور بالانفصال وعدم الدعم في الوظيفة إلى ضعف الرضا الوظيفي والأداء.

وقالت مبيمبا: إنه في جميع أنحاء أفريقيا، حيث يتكون معظم السكان من الشباب، تساهم التحديات المتعلقة بالسلام والأمن وأزمة المناخ، فضلاً عن ارتفاع مستويات البطالة، في العزلة الاجتماعية. وتابعت: «نعتقد أنه من المهم إعادة تعريف السرد المحيط بالوحدة، خاصة بالنسبة للفئات السكانية الضعيفة المستبعدة بسبب الفجوة الرقمية».

وأضاف مورثي: «هذه القضايا لا تؤثر على دولة واحدة... الوحدة تشكل تهديداً للصحة العامة لا يحظى بالتقدير الكافي».

 

 

 

الشرق الاوسط

Top