• Saturday, 20 July 2024
logo

الرئيس بارزاني يعزّي ذوي ضحايا فاجعة الحمدانية

الرئيس بارزاني يعزّي ذوي ضحايا فاجعة الحمدانية

 وجّه الرئيس مسعود بارزاني، رسالة تعزية لذوي ضحايا الحريق الذي اندلع في قاعة الهيثم للمناسبات بحمدانية الموصل والذي أودى بحياة ما لا يقل عن 100 شخص وإصابة نحو 150 آخرين وفق إحصائيةٍ أولية لوزارة الصحة العراقية.

وقال الرئيس بارزاني عبر منصة (إكس): بحزن وأسى بالغين، تلقينا نبأ حريق قضاء الحمدانية الذي أدى إلى وفاة وجرح المئات من المواطنين.

وتابع: وإذ نشاطر الأهالي مشاعرهم، نُعزّي ذوي الضحايا وندعو الله القدير أن يعجّل بشفاء المصابين.

واستقبلت عدة مستشفيات في إقليم كوردستان نحو 50 مصاباً من ضحايا الحريق الذي اندلع في وقتٍ متأخر من ليلة الثلاثاء الأربعاء في قاعة الهيثم للمناسبات بحمدانية الموصل.

وبحسب المعلومات التي حصلت عليها كوردستان 24، فإن نحو 30 جريحاً نُقِلوا إلى مستشفيات أربيل منذ الليلة الماضية.

ويخضع ثلاثة من المصابين للمراقبة في غرف العناية المركّزة في مستشفى لالاف، والمصابون الباقون يخضعون للعلاج في مستشفى طوارئ أربيل.

في غضون ذلك، استقبلت مستشفياتٌ بمحافظة دهوك 19 جريحاً، توفي واحدٌ منهم متأثّراً بإصاباته الخطيرة.

وقال مراسل كوردستان24 من مكان الحادث، إنه لا تتوفر إحصائيات دقيقة، مع نقل أعداد كبيرة من الجثامين والمصابين إلى أماكن مختلفة، بعضهم نُقِل إلى إقليم كوردستان والبعض الآخر إلى مستشفى الحمدانية.

 إلى احتراق جثامين عدة أشخاص ولا يمكن التعرف على هويات أصحابها، من بينهم العروس التي لا يزال مصيرها مجهولاُ حتى الآن.

وكان رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، وجّه فرق الدفاع المدني والصحة بالإقليم بتقديم المساعدة للضحايا.

وقال وزير الصحة في حكومة إقليم كوردستان، سامان برزنجي، إن عدداً من سيارات الإسعاف وفرق الطوارئ توجهت إلى قضاء الحمدانية بإيعازٍ من رئيس الوزراء مسرور بارزاني لتقديم الرعاية الصحة ونقل المصابين لمستشفيات أربيل.

وكان المتحدث باسم وزارة الصحة العراقية، سيف البدر، أكّد أن "الدعم وصل من جميع المحافظات المجاورة وإقليم كوردستان إلى دائرة صحة نينوى".

 

 

 

كوردستان24

Top