• Saturday, 13 April 2024
logo

تأكيد عراقي- كردي على التقارب بين بغداد وأربيل في احتفال «نوروز» بالقاهرة

تأكيد عراقي- كردي على التقارب بين بغداد وأربيل في احتفال «نوروز» بالقاهرة

شهدت احتفالية مكتب الحزب الديمقراطى الكردستاني في القاهرة، بعيد نوروز، مساء يوم الخميس، تأكيدِا عراقيًا كرديًا مشتركًا على متانة العلاقات وتطور التقارب لأجل حل المشكلات، بين أربيل و بغداد مؤخرا، بما يخدم مصلحة الشعب العراقي، في إشارة إلى دور مصر وقيادتها السياسية في دعم عراق موحد وحماية حقوق كل مكوناته طبقا للدستور.

وقال سفير جمهورية العراق الدكتور أحمد نايف الدليمي، خلال احتفالية مكتب الحزب الديمقراطى بالقاهرة، بحضور نواب ومثقفين وسياسيين وإعلاميين، ودبلوماسيين أبرزهم السفير الدكتور حسين الهنداوي، الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية، إن وحدة مكونات العراق ستظل عصية على من يحاول التأثير في وشائج الأخوة التي تجمع العراقيين كافة، لافتا إلى أن عيد "نوروز" وهو قومي كردي، بات يحمل رمزية خاصة للشعب العراقي كله، مؤكدا أن وحدة مكونات العراق ظهرت في مواجهة كل الأزمات والصعوبات التي لا يتحملها شعب آخر.

وأكد الدليمي؛ أن انتصار العراقيين على داعش ودخول البلد مرحلة جديدة من البناء والإعمار وفتح الطريق أمام الاستثمار، بمثابة دعوات للتفاؤل باستعادة الدور الريادي للعراق بالمنطقة والعالم، مقدما التحية لمصر وشعبها وقيادتها السياسية عن دعمها الجالية العراقية والتعاون الدائم مع كل مكوناتها.

وقال مسئول مكتب الحزب الديمقراطى الكردستاني في القاهرة شيركو حبيب، إن الحزب منذ تأسيسه عام 1946 على يد الزعيم مصطفى البارزاني يؤكد دوما أنه لا حل للخلافات في العراق إلا بالتفاهم والحوار بغرض تحقيق مصالح البلد والشعب، وهذا النهج يتبعه الزعيم مسعود بارزاني حتى الآن، لافتا إلى "فتح صفحة جديدة مع كل الأحزاب والقوى السياسية الوطنية في العراق"، والتقارب والاتفاق مع الاتحادية

وأشاد حبيب؛ بوجود اتفاقيات مبدئية حاليا بين أربيل وبغداد، على الميزانية وقانون النفط والغاز والمناطق المتنازعة عليها، و رواتب قوات بيشمركة كردستان كجزء من المنظومة العسكرية العراقية، مؤكدا أن " بغداد قوية هي سند و دعم لأربيل، و أربيل قوية تعني دعم بغداد".

ونوه حبيب؛ إلى أن رئيس الإقليم قرر إجراء انتخابات كردستان في 18 نوفمبر المقبل، وأن العراق بحاجة إلى جهود المخلصين من أبنائه وكذلك الأشقاء والأصدقاء بدول الجوار والمنطقة، مشيدا بمواقف الرئيس عبد الفتاح السيسي في دعم استقرار العراق وضمان الحقوق الدستورية لجميع مكوناته وبينهم الكرد، ومهنئا سيادته والشعب المصري بذكرى انتصارات الجيش المصري في حرب العاشر من رمضان.

يذكر أن "نوروز" عيد قومي كردي يتوافق مع أعياد الربيع، واللفظ يعني "اليوم الجديد"، ولدى الكرد هو بداية عهد جديد، حيث انتصرت قوى الخير على قوى الشر فأصبح هذا اليوم رمزا للنضال والحرية.

نص كلمة مسؤول مكتب الحزب الديمقراطي الكردستاني في القاهرة:

يسعدني و يشرفني أن أرحب بكم ومشاركتكم معنا احتفال نوروز.. العيد القومي و رأس السنة الكردية الذي يصادف 21 من آذار مارس من كل عام.رغم ان شهر اذار مارس فبه الكثير من الاحزان و المسرات للشعب الكردي

وأهنئكم ايضا بمناسبة شهر رمضان المبارك (شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ)، داعين الله سبحانه وتعالى أن يتقبل منا جميعا صالح الأعمال ويقبل طاعتنا وينعم بالخير والسلام أرجاء المعمورة كافة

 

. الحضور الكرام..

 

نوروز أي اليوم الجديد و بداية الربيع، و بالنسبة لشعبنا الكردي بداية عهد جديد، حيث انتصرت قوى الخير على قوى الشر فأصبح هذا اليوم رمزا للنضال و الحرية وإذ نحن اليوم نستذكر هذا العيد يمر العالم بأزمات مختلفة وخاصة بعد الحرب الروسية الأوكرانية التي أثرت على العالم من الناحية الاقتصادية، بجانب أزمة المناخ والجفاف الذي يهدد العديد من شعوب العالم، وبات لزاما علينا أن نستلهم العبر والدروس من نوروز و شهر رمضان الفضيل، و نوحد جهودنا لمواجهة الأزمات والتحديات برؤية مشتركة. ونحن في الحزب الديمقراطي الكردستاني أكدنا مرارا و تكرارا بأنه لا حل للخلافات في العراق إلا بالتفاهم والحوار بغرض تحقيق مصالح البلد والشعب، وهذا النهج نتبعه منذ تأسيس الحزب الديمقراطي الكردستاني عام 1946 على يد الزعيم الكردي الخالد مصطفى بارزاني، و نحن اليوم نسير على نهجه وتؤكد ذلك رؤية وتوجهات الزعيم مسعود بارزاني الذي يشدد دائما على حقوق جميع العراقيين دون استثناء حسب الدستور العراقي الدائم.

الضيوف الأعزاء

لقد أكد حزبنا في مؤتمره الرابع عشر الذي انعقد في نوفمبر الماضي على أننا نفتح صفحة جديدة مع كل الأحزاب و القوى السياسية الوطنية في العراق، و على هذا الأساس زارت وفود من حزبنا بغداد و التقت بكل الأطراف الوطنية، و كذلك في كردستان، واليوم هناك بوادر إيجابية لحلحة الخلافات بين بغداد و أربيل نتيجة لهذه الزيارات، و خاصة زيارة دولة رئيس الوزراء السيد محمد شياع السوداني لأربيل ولقائه بالزعيم مسعود بارزاني و رئيسي الإقليم و الوزراء في كردستان، وهناك اتفاقيات مبدئية على الميزانية و قانون النفط والغاز و المناطق المتنازعة عليها، و رواتب قوات بيشمركة كردسان كجزء من المنظومة العسكرية العراقية، ونحن نؤكد دائما على حل الخلافات حسب الدستور ونؤكد دائما على أن بغداد قوية هي سند و دعم لأربيل، و أربيل قوية تعني دعم بغداد، و على صعيد الإقليم فقد أكدنا على حل الخلافات عن طريق حوار بناء وخاصة مع حليفنا الاستراتيجي الاتحاد الوطني الكردستاني، فأي مساس بأمن الإقليم أو العراق يعني أننا جميعا خاسرون.، وفي شأن الانتخابات التشريعية بكردستان فالحزب الديمقراطي يصر على إجرائها هذا العام وأصدر رئيس الإقليم قرارا بموعدها في 18 نوفمبر المقبل

سيداتي و ساداتي

. إن العراق بحاجة إلى جهود المخلصين من ابنائه و كذلك جهود الاشقاء و الاصدقاء لدعم وبناء ما دمرته الحروب التي فرضت على العراق أو شنها النظام السابق، ومن هنا لابد أن نشير إلى جهود و دعم مصر حكومة و شعبا لنا، ونحيي مواقف فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي في دعم استقرار العراق وضمان الحقوق الدستورية لجميع مكوناته العراق وبينهم الشعب الكردي، وهذه ليست بجديدة على مصر فلها  دائما مواقف ثابته تجاه حقوق الشعوب و استقرار المنطقة واحلال السلام، ويسعدني ان اقدم الى الشعب المصري الشقيق و الحكومة و القوات المسلحة الباسلة التهاني القلبية بمناسبة اليوبيل الذهبي لانتصارات العاشر من رمضان،  وكذلك  نثمن مواقف بعض الدول الشقيقة الأخرى التي دعمت عراق فيدرالي إتحادي، و كما نطالب الدول بعدم التدخل في الشؤون الداخلية للعراق و عدم انتهاك سيادته التي تمثل خطا أحمر، فنحن مع علاقات متزنة مع دول الجوار على أساس المصالح المشتركة المتبادلة، كما نرفض قيام أية جهات المسلحة بشن هجمات من الأراضي العراقية سواء في كردستان أو مناطق أخرى على دول الجوار، و عليهم احترام سيادة العراق وخصوصية الإقليم. ختاما شكرا لكم مرة أخرى على حضوركم الكريم على وعد بلقاءات أخرى نجدد فيها تأكيدنا على محبة وسلام وتآخي نجتمع عليهم دوما.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

تأكيد عراقي- كردي على التقارب بين بغداد وأربيل في احتفال «نوروز» بالقاهرة
تأكيد عراقي- كردي على التقارب بين بغداد وأربيل في احتفال «نوروز» بالقاهرة

تأكيد عراقي- كردي على التقارب بين بغداد وأربيل في احتفال «نوروز» بالقاهرة

Top