• Thursday, 22 February 2024
logo

رئيس مجلس المدينة السابق : فوز مرشحي الديمقراطي الكوردستاني في شنگال رسالة الى PKK وبقية الجماعات الدخيلة الاخرى

رئيس مجلس المدينة السابق : فوز مرشحي الديمقراطي الكوردستاني في شنگال رسالة الى PKK وبقية الجماعات الدخيلة الاخرى

قال رئيس مجلس قضاء شنگال السابق ، اليوم الاحد ، ان نجاح الحزب الديمقراطي الكوردستاني في اكتساح نتائج انتخابات 10 أكتوبر البرلمانية في العراق ، في شنگال ، كانت رسالة الى حزب العمال الكوردستاني PKK وكل الأطراف التي تعادي الحزب وجماهيره هناك ، كما منح أملاً كبيراً لسكان هذه المنطقة الذين بتصويتهم لمرشحي الديمقراطي الكوردستاني قالوا للجماعات المسلحة غير القانونية انتم غرباء على المدينة ولستم أصحابها.

ويس نايف ، قال لـ(باسنيوز) ، ان هذه الجماعات المسلحة عقّدوا الأوضاع في شنگال وضحّوا بسكانها من اجل تجارتهم ومصالحهم الخاصة منذ 7 سنين ، لهذا فقد عاقبهم سكان شنگال في الانتخابات .

مضيفاً ، ان اكثر من 2500 ناخب ورغم كل العراقيل والمعوقات وصلوا الى شنگال من دهوك وزاخو وصوتوا لمرشحي الديمقراطي الكوردستاني ، في رسالة واضحة للجهات اللاقانونية واللاشرعية التي تسيطر على شنگال ومنها PKK بأن عليهم الخروج من المدينة وتركها لاهلها الأصليين .  

هذا وكان مرشحو الحزب الديمقراطي الكوردستاني الثلاثة عن الدائرة الثالثة في نينوى ، في شنگال ، وهم كل من  د. فيان دخيل ، محما خليل، وماجد شنگالي قد فازوا في انتخابات 10 أكتوبر البرلمانية في العراق.

رئيس مجلس قضاء شنگال السابق ويس نايف ، شدد على ان سكان شنگال يطالبون بتنفيذ اتفاقية التطبيع الموقعة بين حكومتي إقليم كوردستان والحكومة الاتحادية لاعادة الامن والاستقرار الى هذه المدينة وبدء عملية الاعمار وعودة النازحين اليها.

مؤكداً ، بالقول ان تصويت أهالي شنگال للديمقراطي الكوردستاني تعبير عن دعمهم للامان والاستقرار والاعمار المحرومين منها منذ 7 سنين .
مشيراً إلى أن أهالي شنگال يطالبون بعودة الحزب الى المدينة ليتمكن النازحون من العودة الى المنطقة فمنذ 7 سنوات ونازحو شنگال يعانون لكنهم صامدون ويرفضون العودة الى مناطقهم في شنگال إلا بعد عودة الديمقراطي الكوردستاني .

 

 

باسنيوز

Top